وطنيّة

هل ريم الرياحي هي المتهمة في قضية “الزنا” ؟؟

أثار الكشف عن توقيف ممثلة تونسية معروفة إثر القبض عليها بصحبة عشيقها داخل منزل زوجها، تكهنات حول اسم الممثلة.

وذهبت بعض صفحات على مواقع التواصل الجتماعي، إلى أن الممثلة المعنية بهذه القضية هي ريم الرياحي، خاصة أن السلطات الأمنية التونسية قالت إن زوج الممثلة الذي أوقعها في كمين لكشفها، مخرج تونسي يقيم بفرنسا، وزوج ريم الرياحي هو المخرج التونسي مديح بلعيد يقيم في فرنسا.

لكن مصادر اتصل بها موقع “الرأي الجديد” لم يؤكد أو ينفي أن ريم الرياحي هي المتهمة في قضية “الزنا”، التي أضيفت لها شبهة استهلاك مخدرات داخل الشقة.

وأكد نفس المصدر أن النيابة العمومية لا يزال يحقق مع الممثلة الموقوفة منذ مساء أمس، مؤكدا أن المتهم بريء حتى تثبت إدانته.

يذكر أن الممثلة ريم الرياحي لم تُكذب هذا الخبر، بالرغم من كثرة تداول اسمها.

وقالت الإعلامية التونسية بية الزردي، في تصريح إعلامي ”النجمة التونسية ريم الرياحي ليس لها أي علاقة بما يتم تداوله عن إيقاف ممثلة تونسية معروفة بقضية زنا وزوجها المخرج السينمائي التونسي الذي يتردد عادة على فرنسا ويسكن بشقة بحي النصر“.

وأضافت بية الزردي ”ريم الرياحي من أكثر الفنانات أخلاقا واحتراماً في الوسط الفني“.

وقال الكاتب والناشر التونسي (صاحب دار نشر)، كارم الشريف، في تدوينة له على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”: ”الممثلة هي ريم الرياحي وزوجها المخرج مديح بلعيد، أنا لن أرحم المنحطات والمنحطين“، وفق قوله.

ويذكر أن السلطات الأمنية التونسية أوقفت الفنانة “المعروفة”، بعد أن تم ضبطها برفقة عشيقها في منزل زوجها، الذي أعدّ لها كمينا مُحكما قبل ان يسافر، ثم اتصل بالعناصر الأمنية.

وأذنت النيابة العامة بتوقيف الفنانة وعشيقها، للتحقيق معهما في جريمة “الزنا”، إضافة إلى جريمة تعاطي المخدرات.

الرأي الجديد

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!