وطنيّة

الحمادي: قضاة صادرة ضدّهم أحكام جزائية في قضايا فساد ولم يتم عزلهم لمساندتهم سعيّد

اعتبر رئيس جمعية القضاة التونسيين، أنس الحمادي، أنّ إعفاء القضاة عملية واضحة ومفضوحة غايتها وضع اليد بالكامل على القضاء، ولا علاقة لها بإصلاحه أو بمقاومة الفساد وكل الشعارات التي رفعها سعيّد.

وأكّد الحمادي، في كلمة له خلال يوم غضب القضاة، اليوم الخميس، أنّ هناك قضاة صادرة في شأنهم أحكام جزائية بالنفاذ العاجل من أجل قضايا فساد لم يتم عزلهم ولم يتم التنفيذ عليهم من قبل وزارة الداخلية، لأنهم يساندون رئيس الجمهورية والصفحات التابعة له، على حد تصريحه.

وتحدّث رئيس الجمعية، عن قضاة أخرين عملوا في حملة رئيس الجمهورية وكانوا في قلب سلطة وزارة الداخلية قبل 25 جويلية، لم يتم عزلهم لأنهم يدينون بالولاء للرئيس، وفق قوله.

وعبّر المتحدّث، عن رفضهم لآلية إعفاء القضاة لمخالفتها الدستور، وباعتبارها ضرب في مقتل لاستقلالية القضاء، بحسب تعبيره.

وندّد الحمادي، بعدم استجابة رئيس الجمهورية للحوار مع القضاة، رغم أنّه يفترض على السلطة المتسببة في الأزمة البحث عن الحلول عبر قانة الحوار والتفاوض، على حد تقديره.

سكوب أنفو

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!