وطنيّة

أبرز ما ورد في حوار عبد الكريم الهاروني مع اذاعة موزاييك

ميديا بلوس-تونس– استضافت اذاعة موزاييك  اليوم الخميس، عبد الكريم الهاروني رئيس مجلس شورى حركة النهضة للحديث عن موقفهم من التسميات المنتظرة في رئاسة الحكومة وأولويات الحركة في الدورة النيابية القادمة.

وإعتبر الهاروني أن خطاب رئيس الجمهورية في لقائه أمس برئيس الحكومة هشام المشيشي، كان بأسلوب ”محرج للمشيشي”، قائلا ”رئيس الجمهورية يدافع عن مبادئ مقاومة الفساد والثورة.. وهو مطالب بذلك، لكن رئيس الحكومة يملك صلاحيات، وثمة برلمان يراقبه ونبلغ ملاحظاتنا لرئيس الحكومة”.

وأضاف ”نحن حريصون على أن يكون أسلوب التعامل بين رموز الدولة في إطار الإحترام.. نحترم صلاحيات رئيس الحكومة”.

واستدرك القول ”مش أحنا اخترنا مستشاري القصبة، نحبو نستفيدو من كل طاقات البلاد، لكننا لا نقبل اي شبهات ولا نقبل بأسماء تتعلق بها قضايا”.

كما أضاف ”لسنا موجودين في القصبة، ومن حق رئيس الحكومة أن يختار مستشاريه، ونحن لا نتسامح مع شبهات تتعلق بالنزاهة في الماضي أو المستقبل”.

وعن ما إذا كان المشيشي استشار حركة النهضة في التعيينات التي قام بها، أجاب الهاروني قائلا ”فما تعيينات بدأ فيها التشاور، وأخرى لا..”.

وشدد القول ”بالنسبة إلينا في حركة النهضة،  لا نقبل وزيرا أو واليا أو اي مسؤول حوله شبهات”.

وأردف ”النهضة ليست من تحكم اليوم، والحكومة ليست من النهضة، لكن حين تتجاوز الأمور الحدود فإنها قادرة على اتخاذ الموقف المناسب وفق الدستور”.

كما طالب الهاروني رئيس الجمهورية بخطاب أوضح بعيدا عن الغموض، قائلا ”قد ما يكون خطابو أوضح قد ما يطمن التوانسا”. وتابع ”من تورط في قول أو فعل يهدد الدولة والمجتمع، هناك قانون يطبّق عليه”.

اظهر المزيد

Aymen Oueslati

محمد أيمن وسلاتي من مواليد 1982 مدون في موقع ميديا بلوس تونس

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!