وطنيّة

ماهي الدبلوماسية البرلمانية؟

ميديا بلوس-تونس– برزت الدبلوماسية البرلمانية كحاجة مُلحّة لواقع متسارع ومختلف تماماً عن العالم قبل مئة عام، واقع أصبح في ظلّ العولمة متداخل سياسياً ومترابط اقتصادياً وتجارياً، لتفرض نفسها – الدبلوماسية البرلمانية – كعامل من عوامل التّقريب بين وجهات النظر بين مختلف شعوب العالم، وتسهيل التعاون المتبادل بين هذه الشعوب التي تتزايد بينها المصالح المشتركة يوماً بعد يوم.
الدبلوماسية البرلمانية نشاط مُعَزّز ومكمّل للدبلوماسية الرّسمية، كما أنَّ المرونة وهامش الحرية التي تتمتع بها الدبلوماسية البرلمانية بعكس الدبلوماسية الرسمية تتيح لها القدرة على التفاوض والحوار والتأثير وخلق رأي عام أكبر من قدرة الدبلوماسية الرسمية التي تأخذ في الاعتبار العديد من الأمور التي قد تقيّد حركتها منها الاعتبارات السياسية والاقتصادية والجغرافية، بالإضافة إلى قيود التوازنات الدولية (القوى والمصالح).


وتتميّز الدبلوماسية البرلمانية بالطّابع العلني للعمل الدبلوماسي القائم على الصّراحة وعدم الالتواء. لذلك عرفت الدبلوماسية البرلمانية بأنّها ” الدبلوماسية التي تتسم بالشفافية والوضوح والصراحة”، وهناك من يسميها دبلوماسية المكبّرات الصوتية. على عكس الدبلوماسية الرّسمية السّرية التي تسبّب المؤامرات والصّراعات والحروب.
في النهاية لعلَّه يُمكن القول أنَّ الدبلوماسية البرلمانية أصبحت إحدى “الوسائل الأساسية التي تلجأ إليها الدول لمنح دور أكثرَ فعالية للبرلمان في السياسة الخارجية“، وذلك نتيجة ما تتمتع به الدبلوماسية البرلمانية من مرونة وهامش من الحرية أكبر ممّا لدى الدبلوماسية التقليدية/الرسمية في التفاعل والتعاطي مع القضايا من خلال العمل الجماعي المفتوح في المنظمات الدولية والإقليمية ومن خلال الأنشطة البرلمانية الدولية من مؤتمرات وملتقيات وتبادل للوفود بين مختلف برلمانات العالم.

وتكتسب الدبلوماسية البرلمانية أهميتها باعتبارها ممثلة للإرادة الشعبية والرسمية معاً، بالإضافة إلى كونها امتداداً للسياسة الخارجية للدولة تعمل بالتوازي معها من أجل تحقيق الأهداف والغايات المنشودة. فلم يعد اليوم دور البرلمانات مقتصراً على الوظائف تقليدية سواء من تشريع أو رقابة للمسؤولين وللموازنات المالية بل أضحت الدبلوماسية البرلمانية رافدا وداعما أساسيا للسلطة التنفيذية من خلال توطيد العلاقات الخارجية للدولة وتقريب وجهات النظر، ورسم صورة إيجابية وجلب فرص للاستثمار، وتكريس التفاهم والتعاون المشترك. ويتم ذلك عبر تفعيل آليات عمل الدبلوماسية البرلمانية بدءاً من نشاط الشعبة البرلمانية ولعبها دور حيوي على المستوى الإقليمي والدولي. وتفعيل لجان الصداقة مع مختلف برلمانات العالم وعقد اللقاءات وتبادل الوفود والبعثات، والاجتماعات السنوية المنتظمة للاتحادات والمنظمات البرلمانية.

اظهر المزيد

Aymen Oueslati

محمد أيمن وسلاتي من مواليد 1982 مدون في موقع ميديا بلوس تونس

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!