مقالات رأي

الصقر والطريدة… عرض على النيابة وآخر على مستشفى الأمراض العقلية!

ميديا بلوس-تونس– الكل يدرك أن بشر الشابي حين يصوب يستعمل الثقيل والمبيد وليس له في المداعبات العابرة حتى وإن تعلق الأمر بالجنس الشبه رقيق، كما يدرك المتابعون للشأن السياسي التونسي أن الشابي وحين يركز على خصوم التجربة التونسي ويتحرك نحوهم لا يتحرك بهيته البشرية وإنما يتحرك تجاههم كــ”سحاب حجر” لا يترك ولا يذر، يدرك ذلك أصحاب باتيندة الغرفة السوداء والملف السري كما يدرك غيرهم، واليوم يتحرك النائب القناص نحو عبير في عملية مزدوجة، تستهدف التحايل على الدولة كما تستهدف مداركها العقلية لقناعة المحامي المنجنيق ان شطحات عبير تحت القبة لا يمكن ان تكون نابعة عن عقل سليم.
المشكلة في بشر ان لديه غلظة مفرطة لا تراعي الفوارق الفيزيولوجية، حين يتعامل بنفس الغلظة مع الشوارب الكثة كما مع الجنس الشبه رقيق، يقال ان ذلك ليس طبع الرجل مع القوارير الزجاجية التي لا علاقة لها بسلالة دبابيز الڨاز، وقيل فيما قيل أنه يتحول إلى حمل وديع في حضرة قوارير الزجاج ، لكن على الأرض ما زلنا لم نر ذلك ولا نستطيع الحكم له أو عليه، فقط نحن خبرناه مع الأيديولوجيا المحنطة المخادعة الغدارة، ومع الجنس شبه رقيق، فوجدناه شنفري تونسي يفوق في بطشه الشنفري الأزدي.
المهم فعلها بشر و أودع شكاية جزائية ضد عبير موسي، بتهمة تحقيقها منافع من المال العام دون وجه حق في فترة توليها مكلف بمهمة في حكومة محمد الغنوشي، دون أن تكون لها مهمة فعلية، كما طالب بعرضها على الطب النفسي بعد بروز ظواهر مريبة تشير إلى ارتجاجات في مداركها العقلية.

 

نور الدين السويلمي

L’image contient peut-être : texte
L’image contient peut-être : texte
اظهر المزيد

Aymen Oueslati

محمد أيمن وسلاتي من مواليد 1982 مدون في موقع ميديا بلوس تونس

مقالات ذات صلة

اترك رد

error: Content is protected !!
إغلاق