أحداث ثقافيةإصدارات جديدةثقافةكاتب وكتاب

الجديد: “زنابق تحت الجليد” و”مرايا الزمن المتوحش” للكاتب عبد الرزاق السومري.

ميديا بلوس-تونس-مواصلة لمسار اختارته المكتبة الجهوية بجندوبة بالاشتراك مع المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية للتعريف بمبدعي الجهة قصد مزيد تسليط الضوء على انتاجاتهم تمّ يوم 2 نوفمبر 2019 يوم الاحتفاء بالكاتب عبد الرزاق السومري ابن عين دراهم..
لقاء ارتقى إلى ندوة علمية حضرها دكاترة وأدباء ومثقفون بحضور المندوب الجهوي “وليد المسعودي” كانت فيها رئاسة الجلسة للشاعر طارق الناصري وأثثتها محاضرة اولى للدكتورة “سلوى العباسي” بعنوان “جغرافية الحكي وشعرية الرواية في “زنابق تحت الجليد” ومحاضرة ثانية للأستاذ الباحث “فيصل عبيد عنونها “الرؤية السردية في رواية مرايا الزمن المتوحش”
لا يمكن وأنت تهم بقراءة “زنابق تحت الجليد” متوقفا عند العنوان الا أن تتمهل وتبحث في ذاكرتك عن ما تحمله من أفكار أولى عن زهرة الزنبق ..خاصة أن الجليد يحيلك مباشرة على موطن الكاتب “عين دراهم “..

سؤال لا يزيدك إلا فضولا عن علاقة الشتوي بالربيعي… رمزيا

الكتاب لم يولد من خيال أجوف يعتمد فقط على شاعرية اللغة
الكتاب تراكمات روائية وفنية وفكرية.
.الكتاب رواية تعتمد على أحداث وشخصيات وتطورات اعتمادا على بنية قصصية واساليب سردية متعارف عليها في الأدب الروائي اتخذها وعاء اوليا.
الرواية المعروضة للدرس هي تلك البتلات المتفتحة لزهرة الزبق التي تفرعت وتحررت من السيقان المستقيمة وقد تصور انه بعيد عن كل ما كان يلجمه من رقابة سلطت عليه تكتم كلماته.
الرواية هي كل ماتركه الراوي وراءه في غربته… وهي كل ما حمله معه في ان في غربته…
هي تلك المساحة من الحرية التي تنفسها وشحنت قلمه للكتابة ..
هي ما حمله معه من حكايات تشبع بها من موروثه الشعبي وهي ماتركه فيه عشقه للسينما لجعل السرد يأخذ اكثر من بعد وصورة وصوت…
زنابق تحت الجليد… تنسج من قصة “علاوة” وعلاقته مع محيطه رواية كما تنسج بين الكاتب ووطنه علاقة تختزل المسافات…

السرد لم يكن بالتسلسل الالي للأحداث ولم يكن بالجفاف الذي يجعلنا شاهدي احداث…
مع السرد وصف ..وشاعرية تسبر اغوار الشخصيات…
واساليب تعدد الاصوات الروائية… تجعل الكاتب لايقع في فخ الانحياز… ويحافظ على الحياد ليكتفي بكشف بواطن الشخصيات…
جلسة راقية ورائقة تحدثت في الرواية وفي جزئيات من ذاكرة الكاتب وملابسات عاشها وقراءاته ومرجعياته…
تجعلننا نجد في الكتاب جينات الكاتب وقد ورثها وعيه ولا وعيه… واكسبها ما تركه فيه الواقع من نضوج… كما اكسبها ما خلفه فيه من ندوب…

صور ومقال عبير غزواني

اظهر المزيد

نجيبة بوغندة

نجيبة بوغندة حاصلة على الإجازة الأساسية في اللغة والآداب والحضارة العربية/ باحثة في الأدب/ كاتبة لها عدة (20) إصدارات في مجال الطفولة والناشئة/ رئيس الأنشطة الثقافية بجمعية إحياء وصيانة الموروث الثقافي/ عضو باتحاد الكتاب التونسيين/ مدونة إلكترونية

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!