أحداث ثقافيةالطفلثقافة

بوغندة: المطالعة حقل ثريّ بالإدماج. (مدرسة سيدي علي الشباب).

ميديا بلوس-تونس-ضمن أنشطتها الثقافية الدورية، نظمت مدرسة سيدي علي الشباب تظاهرة ثقافية تعتني بالكتاب، نشطها مدير المدرسة بمعية زملائه المعلمين، إيمانا منهم بأثر المطالعة في تقويم صعوبات التعلم لدى النشء وتحفيزهم على القراءة وتطويرها بإبداعات تحرّك سواكنهم وتدفع بهم نحو الإنتاج وأن يكونوا حلقة فاعلة ضمن ورشات متنوعة توزعت بين الرسم والكتابة في أجواء محفزة.

  • وقد قدّمت الكاتبة التونسية نجيبة بوغندة رؤية بيداغوجية حول كيفية جعل الكتاب محل اهتمام من الطفل ووليّ أمره من خلال الحصص الإدماجية التي يمكن أن تكون محطة لتوظيف جميع المواد الأفقية (المنتمية إلى المجال الواحد: المواد اللغوية مثلا) والعمودية (بقية المجالات الأخرى كالعلوم)، دون أن يحتاج الطفل إلى كثرة كتب، ودون أن يجد المربي نفسه في البحث عن أساليب أيسر للولوج إلى إدماج المفاهيم.
  • مثل هذه التظاهرات، وخاصة أيام العطل من شأنها أن توطّد العلاقة بين المربي ومنظوريه وكذلك بين التلاميذ والمؤسسة التي ينتمون إليها.
  • بادرة جيدة استغلها الإطار التربوي، خاصة وأن الأطفال في حلّ من كل ارتباط ومن كل واجب مدرسي.

الوسوم
اظهر المزيد

نجيبة بوغندة

نجيبة بوغندة حاصلة على الإجازة الأساسية في اللغة والآداب والحضارة العربية/ باحثة في الأدب/ كاتبة لها عدة (20) إصدارات في مجال الطفولة والناشئة/ رئيس الأنشطة الثقافية بجمعية إحياء وصيانة الموروث الثقافي/ عضو باتحاد الكتاب التونسيين/ مدونة إلكترونية

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق