وطنيّة

حركة النهضة: ماتُقدمه مُؤسسة “سيغما كُونساي” هو مُجرد تلاعب بالمُعطيات والأرقام لا اكثر ولا اقل

ميديا بلوس-تونس- أعربت حركة النهضة عن استغرابها من نتائج سبر الاراء الذي نشرته مؤسسة سيغما كونساي يوم الجمعة 3 ماي 2019 ، والذي قالت إنه “نزل بحظوظ الحركة في التشريعية المقبلة وبطريقة لا يمكن تفسيرها او تبريرها من نسبة 33 بالمائة في شهر فيفري 2019 الى 18 بالمائة في موفى شهر افريل المنصرم، مقابل صعود صاروخي لبعض الأطراف السياسية” في إشارة ضمنية لحزب حركة تحيا تونس والحزب الدستوري الحر.

وعبرت النهضة في بلاغ صادر عنها ليلة أمس “رفضها لهذا التمشي في توجيه الرأي العام” معتبرة أن” المبررات التي تقدمها مؤسسة سيغما كونساي في كل مرة لتغليف النتائج هي مجرد تلاعب بالمعطيات والأرقام لا اكثر ولا اقل”.

ودعت الحركة الأطراف المعنية لـ”وضع آليات عملية لمراقبة عمليات سبر الآراء ومنع العبث بنتائجها”.

 

في مايلي نص البلاغ

على اثر ما ورد بسبر الآراء الذي اصدرته مؤسسة سيغما كونساي يوم 3 ماي 2019 فان حركة النهضة : 

 

1- تعبر عن استغرابها من نتائجه التي نزلت بحظوظ حركة النهضة في التشريعات المقبلة  وبطريقة لا يمكن تفسيرها او تبريرها من نسبة  33 بالمائة في شهر فيفري 2019 الى 18 بالمائة في موفى شهر  افريل المنصرم،  مقابل صعود صاروخي لبعض الأطراف السياسية.

 

2- رفضها لهذا التمشي في توجيه الرأي العام واعتبارها المبررات التي تقدمها المؤسسة في كل مرة لتغليف النتائج مجرد تلاعب بالمعطيات والأرقام لا اكثر ولا اقل.

 

3- تدعو الأطراف المعنية لوضع آليات عملية لمراقبة عمليات سبر الآراء ومنع العبث بنتائجها.

 

حركة النهضة

مكتب الإعلام والإتصال

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!