وطنيّة

حتى لا ننسى… الشهيد لطفي الزار

ميديا بلوس-تونس- خمسة سنوات مرت على استشهاد ناظر الأمن الوطني لطفي الزار عشية اغتيال الشهيد شكرى بلعيد يوم 6 من فيفري 2013 ثماني سنوات مرت منذ أن طالته يد الغدر

ويذكر أن الشهيد لطفي الزار توفي خلال حالة الفوضى التي شهدتها العاصمة وتحدبدا منطقة باب الجزيرة حيث سعى بعض المنحرفين الى سرقة الأملاك العمومية والخاصة و حاولوا السطو على المحلات التجارية وحين تصدت لهم قوات الأمن أمطروهم بوابل من الحجارة و للأسف حالة الفوضي التي كان عليها المكان أدت الى سقوط الشهيد عن عمر 46 عاما تاركا وراءه زوجة و 4 أطفال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!